التخطي إلى المحتوى
الجيش الفلبينى ينجح فى انقاذ    رهائن ماليزيين احتجزتهم جماعة أبو سياف

اصدر الجيش الفلبينى، اليوم الاثنين، إن قواته أنقذت ثلاثة ماليزيين أسرتهم جماعة أبو سياف المتمردة، فى ثانى عملية من صنف ها لقوات التأمين خلال أربعة أيام مع تصعيد الهجمات ضد الجماعة الإسلامية سيئة السمعة.

كان الرجال الثلاثة قد اختطفوا من سفينة قبل نحو ثمانية أشهر وبإنقاذهم لم يعد هناك رهائن ماليزيون محتجزين حيث تم إنقاذ اثنين آخرين فى البحر الأسبوع الماضي.

واصدر الجيش إن الماليزيين الثلاثة أنقذوا على جزيرة سولو فى جنوب الفلبين يوم الأحد دون أن يذكر تفاصيل بشأن العملية، واكتسبت جماعة أبو سياف شهرة كإحدى أشد الجماعات وحشية فى العالم إذ نفذت تهديدات بقطع رؤوس رهائن لم يتم دفع فدية لإنقاذهم بعد مهلة محددة. ومن بين ضحاياها فى الشهور الثمانية الماضية ألمانى وكنديان.

ولا تزال الجماعة تحتجز رهائن منهم مواطنون من هولندا وإندونيسيا والفلبين واليابان، ووصف وزير الدفاع دلفين لورينزانا عمليات الخطف التى تنفذها الجماعة بأنها تسبب حرجا للبلاد.

وتشعر النظام بالقلق من اتصالات بين متشددين فى الجماعة ومتطرفين فى الشرق الأفى منتصف بهدف تكوين خلايا لتنظيم الدولة الإسلامية فى الجنوب المضطرب من البلاد.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات