التخطي إلى المحتوى
لوبان تؤكد تركها للرئاسة حال فشل استفتاء الخروج من أوروبا

اصدر ت زعيمة اليمين المتطرف الفرنسى مارين لوبان، فى لقاء لها مع إذاعة أوروبا 1 الفرنسية، أنها سوف تنظم فى خلال 6 أشهر من توليها الولاية الرئاسية حال فوزها، استفتاء للخروج من الاتحاد الأوروبى، متعهدة أن نتيجة الاستفتاء إذ لم تكن فى صالح الانسحاب من الاتحاد، سوف تعلن تركها للحكم وتترك للفرنسيين الحرية فى اختيار أى رئيس يحل مكانها، مبررة ذلك بأن كل برنامجها يهدف إلى بناء فرنسا معتمدة على نفسها وليس خاضعة لإملاءات الاتحاد.

ومن جهة اخرى أشارت فى حديثها للإذاعة الفرنسية، إلى انها لا تزال على موقفها حيال الصلاة وأداء المناسك الإسلامية فى الشوارع مؤكدة أنها ستعمل على منعها تماما، واصدر ت إن إقامة الصلاوات  فى الشوارع تعد فضيحة بكل المقايس لهذا البلد العلمانى، وانتهاكا صريحا للقانون، كما شدد على عدم سماحها بإقامة تظاهرات للتنديد بهذا القرار.

وعن زيارتها لبوتين التى جرت منذ أيام، اصدر ت لوبان، إن زيارتها لروسيا لم تكن من أجل النصيحة أو اكتساب شعبية، شبه ما يفعل المرشحان الآخران ايمانويل ماكرون ، وفرنسوا فيون، ولكنى توجهت للقاء الرئيس الروسى فلاديمير بوتين لمناقشة الأوضاع حول الإرهاب، وسبل مكافحته وضرورة التعاون معاً فى تلك الخطوة التى ستعم بالإيجاب على كل الأطراف.

وعن الجانب الاقتصادى، أكدت لوبان أنه لن يكون هناك غش أو تهرب ضريبى، وفكرة الإفلاس سوف تنتهى تماما، كما ستقوم على إصلاح القطاعات الزراعية والصحية، والاقتصادية، وسن القوانين التى تساعد على المضى قدما فى هذا الاتجاه.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات