التخطي إلى المحتوى
الإدعاء العام الفرنسى يطلب المؤبد لفنزويلى متهم بتفجير متجر عام

طالب المدعى السنة أمام المحكمة الجنائية الخاصة فى باريس اليوم الإثنين، بتسليط عقوبة المؤبد على الفنزويلى “إليتش راميريز سانشيز” الشهير بلقب كارلوس أو الثعلب، المتهم بتفجير متجر بوبليسيس فى 1974، ومصرع شخصين وإصابة 34.

وطلب الإدعاء بمعاقبة كارلوس، الذى اشتهر فى السبعينات من القرن الماضى بعملياته الكثيرة فى أوروبا والعالم، بعد مرور أكثر من 40 سنة، بالمؤبد للمرة الثالثة، بعد صدور حكمين سابقين بالمؤبد ضد المتهم نفسه فى فرنسا، التى اعتقلته بعد تسلمه من السودان فى أغسطس من سنة 1994، ومحاكمته بعد اتهامه باغتيال عنصرين من المخابرات الفرنسية الخارجية، إلى جانب مخبر لبنانى متعاون فى العاصمة الفرنسية فى 1975.

ورفض كارلوس فى محاكمته الاعتراف بالتهمة، مكتفيًا بالسخرية من المحكمة ومن الادعاء، قائلاً “ربما كنت مذنباً، وربما لا”.

وأكد المدعى السنة، ريمى كروسون دو كورميى، فى نهاية مرافعته، قائلاً : “كل المعطيات المتوفرة والأدلة التى بين أيدينا، تشير إلى تورط كارلوس شخصيًا فى العملية”.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات