التخطي إلى المحتوى
البرلمان الأفغانى يستدعى مسئولين أمنيين لاستجوابهم عن تدهور الأوضاع

استدعى المشرعون فى مجلس النواب “البرلمان” الأفغانى العديد من كبار المسئولين التأمينيين لاستجوابهم على خلفية تدهور الأوضاع التأمينية فى البلاد.

وأفادت وكالة أنباء “خامة برس” الأفغانية اليوم الاثنين، أن وزير الداخلية تاج محمد جاهد ووزير الدفاع عبدالله حبيبى بجانب المدير السنة للاستخبارات الأفغانية ومديرية التأمين الوطنى مسوم ستانيكزاى كانوا من بين المسئولين الذين تم استدعاؤهم للاستجواب فى البرلمان.

وحضر المسئولون الثلاثة الكبار الجلسة السنةة للبرلمان لإطلاع المشرعين على آخر المستجدات فى المشهد التأمينى فى أفغانستان.

وكان الرئيس التنفيذى عبدالله عبدالله قد أكد أن النظام الأفغانية تأمل فى أن يكشف المشرعون الوضع الحالى للبلاد خلال مناقشاتهم مع المسئولين الذين يجرى استدعاؤهم ودعا المشرعين إلى التسنةل بمسئولية خلال اجراءات مساءلة هؤلاء المسئولين التأمينيين.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات