التخطي إلى المحتوى
دفاع    أمين شرطة يطالب بإخلاء سبيلهم فى حبسهم عامين بتهمة التجمهر

رفعت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بالسيدة زينب، اليوم الاثنين، نظر أولى جلسات الاستئناف المقدم من دفاع 17 أمين واجبة بالسياحة على حبسهم سنةين بتهمة التجمهر والاعتراض على نظام العمل والتى عقدت بغرفة المداولة لإصدار القرار.

 

وطالب دفاع المتهمين بإخلاء سبيلهم بضمان تحدده المحكمة ودفع بأن الأدلة المقدمة غير صحيحة وأن التحريات جاءت غير دقيقة عنهما .

 

وكشف دفاع المتهمين إجبارهم على التوقيع على إقرارات فصل فى محبسهم، مؤكدين أنهم فى حكم عدم الأهلية ولا يجوز الاعتداد بهذه الإقرارات.

 

وطلب الدفاع ضم دفتر أحوال الوحدة ودفاتر المالية، والتقارير السرية الخاصة بجميع المتهمين.

 

حضر المتهمون فى حراسة تأمينية مشددة وتم إيداعهم حجز محكمة جنوب القاهرة بإشراف العميد محمد الصغير قائد حرس المحكمة، فيما كثفت قوات التأمين من تواجدها بمحيط المحكمة تحسبا لوقوع أى أحداث عنف من قبل أهالي المتهمين.

 

كانت محكمة جنح مصر القديمة برئاسة المستشار محمد الملط، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة فى السيدة زينب، أَلْزَمَت بالحبس لمدة سنةين مع الشغل لـ17 أمين واجبة بالسياحة، ووضعهم تحت المراقبة لمدة سنةين، بتهمة التجمهر أمام مبنى الإدارة اعتراضًا على نظام العمل الجديد، وتعطيل سير العمل.

 

وكشفت التحقيقات عن تحريض المتهمين المقبوض عليهم بتاريخ 21 ديسمبر الماضى، على التجمهر أمام مبنى الإدارة، ورفض نظام العمل الجديد، والامتناع عن نزول الخدمات.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات