التخطي إلى المحتوى
مجهولون يحرقون مركز التطعيم ضد شلل الأطفال فى شرق أفغانستان

أقدمت مجموعة من المسلحين المتمردين فى أفغانستان، على حرق مركز تطعيم ضد مرض شلل الأطفال فى إقليم نانجرهار شرق البلاد، حسب ما أعلن مسئولون محليون اليوم الاثنين.

وأكد المتحدث باسم نظام الإقليم عطا الله خوجيانى – وفق ما نقلت وكالة “خامه برس” الأفغانية اليوم الاثنين – وقوع الحادث فى وقت متأخر من ليل الأحد فى مركز تطعيم مدينة تشاردى بمنطقة “باتى كوت“.

وأضاف خوجيانى أن العديد من معدات التلقيح والأدوية التى كانت بداخل المركز دمرت جراء الحريق، لكنه لم يتم الإبلاغ عن أى إصابات بشرية، مشيرا إلى أنه لم يتضح بعد الجهة التى تقف وراء الحادث.

وتعتبر أفغانستان من آخر الدول التى لا يزال مرض شلل الأطفال منتشرا على أراضيها، حسب منظمة الصحة العالمية الشوفة للأمم المتحدة، بجانب باكستان أيضا، إلا أن أعداد المصابين بالمرض المعدى فى أفغانستان هو الأكثر فى العالم.

ومن جانبه، أدان حاكم إقليم نانجرهار محمد جولاب مانجال الحادث، الذى استهدف مركز التطعيم، موجها المؤسسات التأمينية المعنية باتخاذ خطوات فورية للقبض على منفذى الهجوم.

ووجه مانجال أيضا هيئة الصحة السنةة فى الإقليم بتدبير المزيد من الأدوية لاستكمال تنفيذ عمليات التطعيم فى المنطقة التى كان يغطيها المركز المحترق.

جدير بالذكر أن متمردى حركة “طالبان” وإرهابيى فرع تنظيم “داعش الارهابيه” الإرهابى بأفغانستان، ينشطون فى منطقة “باتى كوت”، وهى مقاطعة مضطربة نظرا لتنفيذ التنظيمات المتطرفة عمليات ضد النظام باستمرار.

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات