التخطي إلى المحتوى
ننشر تفاصيل جولة وزير التنمية المحلية بأسوان لتفقد المشروعات التنموية

زار الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية، محافظة أسوان فى جولة رافقه خلالها اللواء مجدى حجازى محافظ الأقليم، بجانب مسئولى الجهات المنفذة تفقد فيها أعداد من المشروعات التنموية والخدمية الجارية على أرض المحافظة.

 

بدأت الجولة بتفقد وزير التنمية المحلية ومحافظ أسوان الموقف البرى الدولى بمنطقة وادى كركر، والذى أقيم على مساحة 29 ألف م2 كمرحلة أولى وبتكلفة 15 مليون جنيه وتم الانتهاء من تنفيذه لنقل الركاب والبضائع وحركة التجارة السنةلة بين أسوان ووادى حلفا بالسودان والعكس عبر المنافذ الجمركية بقسطل البرى وآرقين البرى، ويستوعب الموقف الدولى الخدمى 10 أتوبيسات، و 10 سيارات نقل ثقيل، و 29 سيارة ميكروباص ومجهز بكافة الخدمات والمرافق، وسور حضارى وبوابات دخول وخروج وممرات وأرصفة داخلية وطرق أسفلتية، علاوة على 10 محلات تجارية ومسجد ودورات مياه.

 

واستمعا الدكتور هشام الشريف واللواء مجدى حجازى من مدير هيئة التخطيط العمرانى بالمحافظة، لشرح مفصل عن المخطط الاستراتيجى لتحويل وادى كركر إلى مدينة عالمية ومنطقة واعدة تنموياً، بهدف توطين السكان بها وخلق فرص عمل حقيقية لهم من خلال تنفيذ أنشطة ومشروعات لوجستية واستصلاح زراعى واستزراع سمكى ومناطق صناعية بمساحة 50 فدانًا، وأخرى حرفية بمساحة 140 فدانًا بجانب الخدمات المختلفة الصحية والتعليمية والاجتماعية والتموينية وغيرها، حيث أنه يتم حاليًا استكمال إنشاء 8 قرى بإجمالى 2024 بيتًا ليصل بعد 6 سنوات إلى 7650 بيتًا يستوعب نحو 30 ألف نسمة بخلاف الـ18 ألف فدان المخصصة لاستصلاح الأراضى بوادى الأمل لتشمل أيضاً إقامة ميناء صيد نهرى وقرية بضائع وقرية أولمبية وأخرى سياحية لتكون منتجع صحى ومراكز تجارية وخدمات مختلفة من سوق للجملة وتربية الجمال.

 

وتفقدا الوزير والمحافظ موقع الصوبات الزراعية فى الجهة الغربية لوادى كركر بمسافة 1.5 كم، والتى تقام على مساحة 100 فدان بتكلفة تصل لأكثر من 8 ملايين جنيه منها 56 فدانًا مخصصة لشتلات النخيل والتى تضم 3 آلاف نخلة مثمرة، فيما أن 25 فدانًا مخصصة لـ165 صوبة زراعية، وأيضاً 5 أفدنة مخصصة للزراعات المكشوفة من الخضر والفاكهة بالإضافة إلى 5 أفدنة أخرى لزراعات التين الأسبانى والمانجو، وباقى المساحة مخصصة كتكعيبات للعنب، بجانب تفقدهم لقصر ثقافة كركر والذى تم افتتاحه فى أغسطس الماضى على مساحة 800م2 وبتكلفة 6 ملايين جنيه وتم تزويد القصرين بمكتبة سنةة وأخرى للطفل، ومسرح، وقاعة تكنولوجيا، ومعارض ومرسم، بجانب تزويد القصرين بما لا يقل عن 25 ألف كتاب.

 

واستكمالا جولتهم بتفقد دار المناسبات والبيوت بقرى كركر، وعقب ذلك قاما وزير التنمية المحلية ومحافظ أسوان بجولة ميدانية داخل أكبر مشروع للطاقة الشمسية على مستوى مصر بقرية بنبان بمركز دراو.

 

واستمع الوزير والمحافظ لشرح عن تفاصيل إنشاء هذا المشروع القومى والذى يضم 40 محطة شمسية ستنتج ألفين ميجاوات بواقع 50 ميجاوات من كل محطة بإجمالى 2000 ميجاوات بما يعادل 90% للطاقة المنتجة من السد العالى، لتدعم الشبكة القومية الموحدة للكهرباء والجارى تنفيذه على مساحة 8843.3 فدان باستثمارات تصل لحوالى 5,1 مليار دولار توفر 20 ألف فرصة عمل خلال مدة الإنشاءات التى تستمر على مدار 4 سنوات بداية من الأول لشهر يناير 2015، على أن توفر 6 آلاف فرصة عمل ثابتة دائمة فى الشركات بصفة دائمة عن العمل الفعلى للمشروع بالطريق الصحراوى الغربى أسوان / القاهرة، حيث يأتى فى إطار جرى وراء الدولة لزيادة الطاقة النظيفة المنتجة على مستوى الجمهورية لدعم الشبكة الموحدة للوفاء بالاحتياجات الجماهيرية وأيضاً بالمشروعات التنموية والاستثمارية، حيث تجاوزت نسبة التنفيذ 90% للأربع محطات لنقل الوزارة بتكلفة 600 مليون جنيه سواء للأعمال المدنية أو تركيب المهمات الآمنة من الصنف المعزول بالغاز وهى تشبه أعلى وأحدث تكنولوجيا فى هذا المجال لاستقبال منتج الوزارة المولدة من محطات الطاقة الشمسية لرفعها إلى الشبكة الموحدة ومنها إلى شركات التوزيع المختصة على مستوى الجمهورية.

 

وفأجا الوزير والمحافظ الوحدة الصحية بقرية أبو الريش قبلى، فيما اختتمت الجولة الميدانية لوزير التنمية المحلية الدكتور هشام الشريف ومحافظ أسوان اللواء مجدى حجازى بتفقد الأعمال الجارية بمشروعات الإسكان بمنطقة حى الصداقة الجديد، ومنها تفقدهم لمشروع الإسكان الاجتماعى بإجمالى 2832 وحدة سكنية منها 1632 جارى إنشائها بمعرفة جهاز التعمير، بجانب إنشاء 1200 وحدة سكنية جارى إنشائها بمعرفة مديرية الإسكان.

 

وتفقدا الوزير والمحافظ مشروع إسكان الأوقاف والذى يضم 205 عمارات بإجمالى 4920 وحدة سكنية بنظام الإيجار، وشملت الجولة أيضاً افتتاح الشريف وحجازى لمدرسة مجمع الصداقة الجديدة للتعليم الأساسى بطاقة 500 طالب وطالبة، وتفقدا مستشفى أسوان السنة الجديد والتى تشهد حالياً مرحلة التشغيل التجريبى، حيث تم إنشاؤها بتكلفة 295 مليون جنيه شاملة الإنشاءات والتجهيزات الطبية وتضم 14 قسمًا رئيسى بطاقة 175 سريرًا، كما تفقد الوزير والمحافظ مجمع المدارس بالصداقة الجديد وأيضاً فصول التمريض بمستشفى الرمد.

 

فضلاً عن تفقد مركز معلومات شبكات المرافق والتخطيط العمرانى GIS والذى تم إنشاؤه داخل مبنى ديوان سنة المحافظة بتكلفة إجمالية 5 ملايين جنيه.

 

وفى نهاية زيارة وزير التنمية المحلية للمحافظة حضر مع محافظ أسوان فعاليات مؤتمر عرض إنجازات المحافظة وأيضاً عرض الرؤية المستقبلية لتطويرها فى ضوء المخطط الإستراتيجى ( أسوان 2052 ) حيث شارك فى المؤتمر مدير تأمين أسوان وأعضاء مجلس النواب عن المحافظة، بجانب لفيف من القيادات التنفيذية والتأمينية والشعبية بالمحافظة.

 

المصدر : مصر ناين

عن الكاتب

التعليقات